المقبلين على شهادة التعليم المتوسط

منتدى مفيد للسنة الرابعة متوسط
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القضايا الدولية من خلال مواثيق الثورة و الدولة الجزائرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد الرسائل : 16
تاريخ التسجيل : 28/03/2008

مُساهمةموضوع: القضايا الدولية من خلال مواثيق الثورة و الدولة الجزائرية   السبت أبريل 05, 2008 8:29 pm

[color=black]المستوى: الرابعة متوسط عدد الحصص:01
المجال المفاهيمي : الجزائر والقضايا القضايا الدولية بعد 1962
الوضعية التعلمية:القضايا الدولية من خلال مواثيق الثورة والدولة الجزائرية
الوسائل: وثائق ونصوص ، صور من ك م
المراجع : ك م +ك تربية م +دليل الجزائر الاقتصادي الاجتماعي 2006 الكفاءات المستهدفة :
1) استرجاع المكتسبات القبلية واستثمارها للاطلاع على قضايا التحرر
2) إدراك موقف الجزائر من القضايا المطروحة من خلال وثائق الثورة
الكفاءة القاعدية:القدرة على معرفة موقف الجزائر منها وتعليلها والمساهمة الفعالة لها
مرحلة الانطلاق
تقويم تشخيصي الوضعية
وأنت تتابع مع والدك أخبار نشرة الثامنة طرح مقدمها (... إن الجزائر تعرب عن أسفها عن المعاملات الآإنسانية التي تتبعها السلطات المغربية ضد ال شعب الصحراوي المحتل، وإننا نطالب الأمم المتحدة المواصلة في مهامها بتصفية الاستعمار بالسماح للشعب الصحراوي بتقرير مصيره ...)
السندات النص ، صور ، مواثيق
التعليمة اكتب في فقرة بين 7 و 8 أسطر موقف الجزائر من قضايا التحرر والتعاون والسلم العالمي وحقوق الانسان

المراحل الوضعيات الاشكالية المفاهيم الوضعيات والأنشطة (سيرورة التعلم ) التقويم
بــــــــنــــــــــــــــــــاء الــــــتــــــعــــــــــلم - كيف كان موقف الجزائر من القضايا الدولية ؟
- ما هي أبعاد السياسة الجزائرية الخارجية ؟
- ما موقف الجزائر من التحرر ؟
- ما موقف الجزائر من القضية الفلسطينية البعد الوطني
القومي الحضاري الجغرافي
التحرري
الانساني )موقف الجزائر:
- تستند السياسة الخارجية للجزائر على عدة أبعاد هي : البعد الوطني والقومي والحضاري ، البعد الجغرافي ، البعد التحرري ، البعد الانساني
1) التحرر:
- سعت للحصول على التأييد الدولي من الشعوب الأوروبية والأمريكية والأسياوية والافريقية خلال كفاحها التحرري
- في إطار ميثاق الأمم المتحدة تؤكد تعاطفها تجاه جميع الأمم التي تساند قضيتنا التحررية
-إن القضية الفلسطينية والصحراء الغربية وقضايا القارة الافريقية وقضايا العالم العربي والاسلامي شغلت تفكير الدولة الجزائري بعد استرجاع سيادتها.
-خوض معركة إقامة نظام اقتصادي دولي جديد من أجل التحرر الاقتصادي والاجتماعية تقويم تكويني
أن يستنتج من النص كيف يكون التحرر من طرف الشعوب المحتلة
-كيف يكون التعاون الدولي ؟
- ما هي الأسس التي تقوم عليها السياسة الخارجية الجزائرية ؟
- على أي أسس تبنى عليها العلاقات الخارجية؟
-لماذا تتعاون الجزائر مع الدول الضعيفة والقوية الأوروبية ؟ التناسق الخارجي
عدم الانحياز
توزن المصالح
2)التعاون الدولي :
-تعتمد أسس السياسة الخارجية الجزائرية على :
-التناسق والتكامل بين السياسة الخارجية والداخلية كل واحدة في مجالها خدمة للخيارات الوطنية العليا
-الشمولية للمصالح الوطنية العالمية والاقليمية في جميع المجالات مع السيادة في القرارات والمواقف والاختيارات
-عدم الانحياز للمعسكرات والتكتلات والأحلاف والانحياز للمبادئ الأساسية للثورة وقيم الحق والعدل والمساواة وحق تقرير المصير والتعاون الدولي
-تحقيق وحدة شمال افريقيا في داخل إطارها العربي والاسلامي
- العمل في الخارج لجعل القضية الجزائرية حقيقية واقعة في العالم كله وذلك بمساندة كل حلفائنا الطبيعيين
-التعاون على أساس المساواة التامة بين الشعوب وتحقيق العدالة في العلاقات الدولية
-إقامة تعاون مع أوروبا وبعد أوسع والعمل في نطاق البحر المتوسط والجهوي
-العلاقات المثمرة مع البلدان المتقدمة صناعيا على أساس احترام السيادة وتوازن المصالح وعدم التدخل في الشؤون الداخلية (حوار شمال جنوب ) أن يستطيع التلميذ استنتاج المعلومات اعتمادا على ما درسه في دروس الثورة
- ما هو السلم ؟
- كيف تنظر الجزائر إلى السلم العالمي ؟ النظام الدولي الجديد 3) السلم العالمي :
- وهو مهمة الجميع وعلى رأسها الأمم المتحدة وعندما تفرضه تصبح جديرة باسمها
-إن الجزائر بلد يطمح إلى السلام وهي ترغب في تنمية علاقات الصداقة مع جميع بلدان العالم .
- محاولة إحداث التوزان بين المصالح الوطنية والمتطلبات التي يفرضها النظام الدولي الجديد ربط ما يدور في العالم من أحداث بضروة السلم في العالم
- ما هي حقوق الانسان ؟
- ما هي جهود الجزائر لتحقيقها وفرضها ؟ الحركات التحررية 4) حقوق الانسان :
-حاولت الجزائر رفقة دول العالم تعزيز الحركات التحررية بمحاربة التمييز العنصري وسائر أصناف التدخلات الأجنبية من سياسية وعسكرية وضغوط اقتصادية
- تمسك الجزائر بمثل الحرية والسلم وقيم العدالة والمساواة وحق كل الشعوب في الحياة الحرة الكريمة
- التضامن الفعال هو الكفيل بمعالجة الوضع بصورة جذرية في العلاقات الاقتصادية الدولية أن يستطيع إعطاء تفسير واضح لسلكات الدول الخارقة لحقوق الانسان
- كيف ترى سياسة الجزائر الخارجية الرأي العام الاستنتاج :ركزت السياسة الجزائرية الخارجية ابان الثورة التحريرية على تعريف الرأي العام الدولي ، فإن سياستها في عهد الاستقلال ترمي إلى رعاية شاملة للمصالح الوطنية وتعزيز الروابط الانسانية وتدعيم السلم والأمن العالميين القدرة على التوصل للإستنتاج
استثمار المكتسبات وضعية الإدماج :
(مؤشر التقويم) 1) أبرز إلى أي حد كانت السياسة الخارجية للجزائر امتدادا للسياسة الخارجية للثورة
2)لماذا تساند الجزائر قضايا التحرر كالصحراء الغربية وفلسطين ؟ تقويم تحصيلي
القدرة على التطبيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://4-am.ahlamountada.com
 
القضايا الدولية من خلال مواثيق الثورة و الدولة الجزائرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المقبلين على شهادة التعليم المتوسط :: الفئة الأولى :: اجتماعيات(تاريخ و جغرافيا)-
انتقل الى: